أخبار الموقع
لُمَعُ الإسراءِ و المعراج
ما نالَ فَضلَََََََََكَ نائلٌ منِْ ربه أنت المُقدّمُ صاحبُ الإسراءِ بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين المُنزَّه عن عالَم الحِسِّ والإدراك ، فلا تُدرَك كُنْهُ ذاته إلا بالتسليم والانقياد. واشهد أن لا اله إلا الله لا تُدركه الأبصار. وانّ محمدا عبدُه ورسوله المأذونُ بِرؤية ما أذِنَ له بقول (لنريه من آياتنا) وبعد: فان معجزةََ الإسراء والمعراج عِلمُ غيبٍ جعله اللهُ شهادة ًلرسوله . فكان الغيبُ مرئيا مُشاهَدا في عين وبصر النبي عليه الصلاة والسلام غيبٌ تراه عينُه ،ويُدركُه عقله ،ويَستنيرُ به فهمُه ،ويَستوعِبُه قلبُه ، وتعِيَه مُدرَكاتُه. لِتعلمَ الخلائق أجمع أنه  في أعلى مراتبِ الإيمان والإيقان، وهي عين اليقين المستمدة من قوله تعالى (فأوحى إلى عبده ما أوحى ) والمأثورةُ في الحديث القدسي : * فبي يسمع وبي يبصر * . وليسَ الخبر كالعيان. ولا يزال سريانُ هذا الإيمان ينتقل ُمن ذاتِ النبي إلى ذواتِ أصحابِه ومَنْ بَعدَهم من أهلِ الإيمان . ولمّا أصبحَ هذا النورُ اليقيني في أولياء الامّة المُحمديه قال احدُهم أنّه رأىا لجنة والنار وقال: لقد رايتُهُما بِعَينَي رسولِ الله. ورُؤيَتي لهما بِِعَينَيْه آثَرُعندي من رؤيتي لهما بعيني.فانّ بصري قد يَطغى ويزيغُ بِخلافِ بصره. لأنه معصوم بقوله تعالى ( ما زاغ البصر وما طغى ) . وجاء الإسراءُ والمعراج عاصماً و مزكّيا لحواسه المُدرِكة وأحوالِه الطاهرَ ه ( وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى ). وجاءت عصمته وتزكيته صلى الله عليه وسلم مُرتَبطةً بِتنزيه الله تعالى لذاته المُقدَّسه عن أي نقصٍ في حوْ لِه وقوَّته وقدرته وفِعله جل وعلا، والتي لا يُقيّدها زمانٌ ولا يحصرها مكان ولا تحدُّها جهة . وابتداءً من قوله( سبحان ) وذلك حتى لا يُساوِرُك شكٌّ في قدرته جل وعلى ، أو تأخَذك الأوهامُ في نِسبة ما لا يليقُ بكمال وجمال وجلال الله تعالى، أو أن يسرحَ فكرُك في أوهام التجسيم وخيالات التشبيه أو ضلال الحلول أو الانتقال الحسي. تعالى الله عن ذلك علوا كبيرا. وذلك بالتسليم والإيمان بدايةً . وقبل الكلام على أحداث هذه المعجزه جاء الامر بالتنزيه.ففي هذة المعجزة من الأحداث والكلام والزمان والمكان والعلو والنزول ما تذهب اليه العقول والأفكار أيَّ مذهب، فأراد الله تعالى بلطفه ورأفته و رحمته أن يدلنا علىطريق السلامة في إيماننا حتى لا نزيغ أو نضل. فهو سبحانه وتعالى ليس كمثله شيء ونؤمن بما لم تدركه عقولنا على مراد الله تعالى ومراد رسوله  ماهر- أبو يحيى فلسطين بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذي ابرز لنا من عظيم قدرته ما لا يقدر عليه احدٌ سواه . والحمد لله الذي رفع رسوله .وشمله بلطفه وحنانه وأدناه. فقرّبه منه تعالى حبيبا وخليلا ورفع مناره وأعلاه ، فكان مشمولا بمزايا الخصوصية في معراجه ومسراه.فقال تعالى: ( سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا انه هو السميع البصير) فاعلم يرحمنا وإياك الله انه سبحانه وتعالى قد عم رسوله بلطائف الكرم والتكريم والجاه .وزج به في حضرات القرب والتقريب، بالمكالمة والمشاهدة في عين َمْرآه . نسأله أن يمنحنا وإياك الترقي إلى معا رج السعادات، وان يوصلنا بإتباع رسوله إلى منازل القرب وجنات النعيم.وبعد: فان الإسراء والمعراج من اشهر المعجزات، واظهر البينات وأقوى الحجج المحكمات . واصدق الأنباء وأعظم الآيات ، وأتم الدلالات على تخصيصه عليه الصلاة والسلام بعموم الكرامات. هذا وان حاصل الوقوف على مجموع الأحاديث النبوية الشريفة التي وردت في الإسراء والمعراج أن مضمون ما ورد فيها من مسرى رسولنا  انه اسري به من مكة المكرمه إلى بيت المقدس ليلا يقظة لا مناما قبل الهجرة النبوية على البراق راكبا. فبينما النبي نائمٌ في حجر تلك القواعد الابراهيميه، إذ بجبريل وميكائيل ومعهما ملك آخر يتساءلون عن حليته وحلاه. فقال احدهم أيهم هو ؟.ومضت ليلتان على هذه الكيفيه. وفي الليلة الثالثة أتوا به زمزم وجبريل تولاه.وطلب ميكائيل طستا من المياه الزمزميه.فشرحا صدره واخرجا قلبه وغسلاه، ثم أُتي بطست ممتلىء إيمانا ومعان حكميه فأفرغاه في صدره الشريف وملآه حلما وعلما ويقينا وإسلاما وخاطاه. وختما بين كتفيه بخاتم النبوة الختميه . و أُتي بالبراق مسرجا ملجما يضع حافره حيث أدرك طرفه منتهاه . إذا صعد ارتفعت رجلاه، وإذا هبط ارتفعت يداه. فاستصعب البراق، فقال له جبريل:أما تستحي يا براق فورب النشأة الو جوديه ، ما ركبك خلق أكرم منه على مولاه. فسار وجبريل عن يمينه وميكائيل عن يسراه. ثانياً ومَنَّ الله سبحانه وتعالى عليه في طريقه ِبمَشاهِدَ عَليّه. فرأى صلى الله عليه وسلم قوما يزرعون ويحصدون في يومين ، فسأل من هم ؟ قيل المجاهدون في سبيل الله من عاداه. ومر صلى الله عليه وسلم على قوم تُرْضَخُ رؤوسُهم وتعودُ كما كانت سويّه. فسأل من هم ؟ قال: هم الذين تتثاقل رؤوسُهم عن الصلاة . ومر صلى الله عليه وسلم بقوم على أدبارهم واقبالهم رقاع يغصون بِطًلع الشجرة الزقوميه فسأل من هُم ؟ قيل :هُمُ الذين لا يؤدون صدقات أموالهم وما ظلموا ولكن لكل ما جَناه . ومر صلى الله عليه وسلم بلحم نضيجِ ونيء وقوم يدعون نضيجه ويأكلون َنيّه. فسأل ما هذا قيل مثل الزوجين من أمتك يكون عندهما الحلال فيأتيان الحرام وهم الزناه. ومر صلى الله عليه وسلم بقوم تُقرض ألسنتهم بمقاريض حديديه. كلما قُرِضت عادت لا يُفَتَّرُعنهم قدْرَ سِنَةٍ وانتباه . فسأل من هم؟ قيل :هم خطباء الفتنه من أمتك الاميه الذين يقولون ما لا يفعلون ويفعلون ما لا يرضاه . ومر صلى الله عليه وسلم بقوم يخمشون وجوههم وصدورهم بأظفار نحاسيه.فسأل من هم ؟ قيل هم الذين يغتابون المسلم المؤمن ويمزقون فِراه. ومر صلى الله عليه وسلم بجُحرٍ يخرج منه ثورٌ يريد أن يرجع فلا يستطيع بالكليه.فسأل عنه،قيل هو الذي يتكلم الكلام ويندم فلا يستطيع ردَّ ما يكرهه ويأباه . ومر صلى الله عليه وسلم بوادٍ فسمع صوتا طيبا وريحا باردة عطريه. فسأل عنه قيل هو صوت الجنه تقول: رب آتني ما وعدتني فقد كثُرَ ِفيَّّ ما لا نظائر له وأشباه .قال لك كل مسلم ومسلمه ومن عمل صالحا ولم يشرك شيئا وصدّق نبيّه ، ومن سألني أعطيته ومن توكل علي كفيته وجعلتك جزاه. ومر صلى الله عليه وسلم بواد فسمع صوتا منكرا وريحا منتنة صديديه.فسأل عنه فقيل صوت جهنم تقول رب آتني ما وعدتني فقد ازداد فيّ َّ ما لا تقوى عليه العصاه.قال لك كل مشرك ومشركة وجبار وشقي وشقيه.فقالت رب رضيت بما ترضاه. ومر صلى الله عليه وسلم بعمودٍ تحمله الملائكه قد أخْجَلت أضواؤه الكواكب الزهريه.قال ما تحملون ؟قالوا عمود الإسلام امرنا مولانا أ ن نضعه بالشام تعالى علاه . وبينما هو صلى الله عليه وسلم يسير إذ دعاه عن يمينه داعي اليهوديه. فسكت فقال له جبريل: لو أجبته لتهود جمع من أمتك وضل هداه. ثم دعاه عن شماله داعي النصرانيه فسكت فقال له جبريل: لو أجبته لوقعت أمتك في التنصر واستعذبت في الدنيا جناه. وبينما هو يسير صلى الله عليه وسلم إذ بامرأة حاسرة عن ذراعيها فنادته فسكت، فقال جبريل عليه السلام : تلك الدنيا لو أجبتها لاختار جمع من أمتك دنياه على أخراه. ومر صلى الله عليه وسلم على شيخ متنحيا يقول: هلم يا محمد، فقال جبريل: سِرْ يا محمد فهذا العدو الذي اخرج آدم من جنة مأواه. ومر صلى الله عليه وسلم بعجوز تسأله الانتظار فلم تصغ لقولها أذناه، فسأل عنها فقيل لم يبق من عمر الدنيا إلا ما بقي من عمر تلك العجوز بقيه . ومر صلى الله عليه وسلم بأخيه موسى عليه السلام وهو قائم يصلي في قبره عند الكثيب الأحمر من الاباطح المقدسيه. ومر صلى الله عليه وسلم على شجرة وفي ظلها شيخ جليل مع عياله، فقال من هذا ؟ قيل أبوك إبراهيم الخليل فسلم عليه فرد ورحب به واثني عليه بجميل سجاياه. فسأل الخليل من هذا قال ابنك احمد خير البريه.فقال مرحبا بأشرف النتا ئج العدنانيه. وأفضل من بلغ الرسالة ونصح الأمة وقام بالواجب وأداه. فسار صلى الله عليه وسلم حتى أتى وادي الدينة المقدسيه، فإذا جهنم تكشف عن مثل الزرابي ترمي بشرر كالقصر يهول مرآه. ودخل صلى الله عليه وسلم المدينه من ناحيتها اليمانيه.وأتى جبريل بالبراق واوكاه. وصلى صلى الله عليه وسلم ركعتين للمسجد تحيه وامتلأ المسجد بالنبيين قاموا صفوفا وقدمه جبريل عليه السلام فصلى رسول الله ركعتين بتلك ألجمعيه. ثم لقي صلى الله عليه وسلم الأنبياء والمرسلين عليهم السلام فاثنوا على الله تعالى بما مُنِحوهُ من الخصوصيه. فقال صلى الله عليه وسلم:وأنا أثني على من يعلم علانية العبد ونجواه ... ألحمد لله أرسلني رحمة للعالمين وانزل علي الفرقان فيه تبيان لكل قضيه وجعل أمتي وسطا وآخر الخلق بعثا وأولهم في حلول الفردوس وسكناه، وشرح لي صدري ووضع عني الأدران الوزريه.ورفع لي ذكري فلا يذكره احد إلا ذكرني وإياه. وأخذه صلى الله عليه وسلم ما أخذه من العطش فأُتي بقدحي لبن وعسل احدهما من اليمين والثاني من الناحية الشماليه. وقيل قدِّمت الخمرُ فشرب اللبن فقيل له أصبت الفطرة الدينيه. ثالثا ثم أُتِيَ صلى الله عليه وسلم بالمعراج الذي لم تر الخلائق أحسن منه من البدائع الجماليه ، له مَراقٍ من الذهب والفضه مِرقاة فوق مرقاه . فصعدا حتى انتهيا إلى الأول من أبواب السماء الدنيويه.فاستفتح جبريل عليه السلام، قيل: من ؟ قال: جبريل.قيل: من معك ؟ قال:الذات المحمديه .قيل: أوقد أرسل اليه ؟ قال :نعم .قيل : مرحبا به نعم المأتى مأتاه .ففتح له فإذا فيها آدم عليه السلام مُتوجٌ بالوقار والكمال بذاته البدريه .فسلم عليه فرد السلام . وسأل صلى الله عليه وسلم عنه .قيل هذا أبوك آدم والذي ترى عن جانبيه الباب الأيسر باب جهنم، والباب الأيمن باب الجنة العالي ذراه . ثم رقى صلى الله عليه وسلم إلى الثانيه فاستفتح جبريل عليه السلام قيل : من معك ؟ قال : درة الكنز المخفيه . قيل : مرحبا به وأهلا نعم المبدأ مبداه . وفتح لهما فإذا هو بابني الخاله يحيى وعيسى عليهما السلام اللّذَين بينهما مشاكلة ربانيه فسلم عليهما فردا ورحبا ودعيا له حين رَأيَاه. ثم رقى صلى الله عليه وسلم إلى الثالثه . فاستفتح جبريل عليه السلام قيل: ومن معك ؟ قال : مركز الدائرة الوجوديه . قيل : مرحبا به وأهلا حياه الله من خليفة وحباه .ففتح لهما فإذا بيوسف عليه السلام ابن يعقوب صاحب ألصديقيه الذي أعطي شطر الحسن والمحاسن الجماليه . فسلم ورد عليه ورحب به واستبشر بلقياه . ثم رقى صلى الله عليه وسلم إلى الرابعه فاستفتح جبريل عليه السلام قيل : من معك ؟ قال : الذات المصطفويه . قيل : مرحبا به وأهلا حياه الله وأحياه. ففتح لهما فإذا بإدريس عليه السلام الذي قال الله فيه (ور فعناه مكانا عليّا). ودعا له بخير دعاه . ثم رقى صلى الله عليه وسلم إلى الخامسه فاستفتح جبريل عليه السلام قيل : من معك ؟ قال : خير الخلائق البشريه . قيل : مرحبا به وأهلا ، فإذا هو بهارون عليه السلام المعروف بمحاسن الأخلاق وشريف الخصال ، فسلم ورد عليه ورحب به وأكرم مثواه . ثم رقى صلى الله عليه وسلم إلى السادسه. فاستفتح جبريل عليه السلام قيل : من معك ؟ قال: عين الرحمة الالهيه . قيل : مرحبا به وأهلا فإذا بموسى عليه السلام الذي اصطفاه الله برسالاته وبكلامه ، فسلم عليه ورد ورحب بالنبي الذي الصّلاحُ داناه . ثم رقى صلى الله عليه وسلم إلى السابعه . فاستفتح جبريل عليه السلام قيل : من معك ؟ قال : الحبيب الذي خصه الله تعالى بالشفاعة وارتضاه . ففتح له وسمع تسبيح الملائكة يسبحون بألوان الالسنة . يرجون عفوه ورضاه .وإذا هو بسيدنا إبراهيم عند باب الجنة نبي الملة الحنيفيه . أمةً شاكراً لأنعم الله . فسلم ورد عليه ورحب به وقال : مُرْ أمتك فليكثروا من غراس الجنه وغراسها سبحان الله والحمد لله وكان سيدنا إبراهيم مستندا إلى البيت المعمور الذي يدخله كل يوم سبعون ألف ملك ولا يعودون إلى مبداه . ثم رفع صلى الله عليه وسلم إلى سدرة المنتهى التي تأوي أبهى أرواح مَنِ اتّبع دينه وأولاه . فلما غشيها من أمر الله ما غشيها تغيرت فما من احد يستطيع وصفها من حسنها وبهاه . وعرج به صلى الله عليه وسلم وزج به في حجب الجلال . وسمع كلام ربه القديم المنزه عن الحروف والأصوات والجهة والأينيه. حتى ظهر لمستوى يسمع فيه صريف الأقلام بما قدر العليم العلام وقضاه . وقيل إن ربك يصلي يقول :سبوح قدوس قضيت للرحمة على الغضب بالسبقيه . رابعا ورأى صلى الله عليه وسلم رجلا مغيبا في نور العرش ،فقال : من هذا الممنوحُ بهذه العطيه ؟.أَ نبيٌ مُرسل أم ملك مقرب، قربه الجليل وأدناه فقيل :هو رجل كان لسانه رطبا بذكر الله ،وكان قلبه معلق بالمساجد ولم يستسب للذيْن وَلَداه . ودنا صلى الله عليه وسلم من رب العزة وتدلى حتى كان قاب قوسين أو أدنى ورآه من غير كيف ولا مثال وناجاه . وناداه ربه عز وجل يا محمد سل تعط كل أمنيه وتلا تُرجمان المحبة بلسان العناية ولسوف يعطيك ربك فترضى هبةً إلهيه. وأعطاه سبعا من المثاني وخواتيم البقرة والحيا ض الكوثريه واسهم الإسلام وما بني عليه من صلاة وزكاه. وفرضت عليك وعلى أمتك خمسين صلاة عمليه، فقم بها أنت وأمتك من غير مواناه. وعاد صلى الله عليه وسلم وقد مرَّ بموسى عليه السلام. فقال: ما فرض عليك ربك ؟ قال: خمسين صلاة بين الغداة والعشيه. فقال موسى: يا محمد ارجع إلى ربك وسله التخفيف فان أمتك لا تطيق ذلك ولا تقواه فرجع صلى الله عليه وسلم وسأل ربه التخفيف، فوضع عنه عشرا أو خمسا على اختلاف الرواه. فرجع إلى موسى وأخبره بذلك. فقال: ارجع وسل التخفيف لان أمتك اضعف الخلق جثمانيه . فما زال صلى الله عليه وسلم يرجع بين موسى وربه عز وجل ويحط عنه حتى قال: يا محمد أنهن خمس صلوات لكل صلاة عشر كما قضت بذلك الإرادة الالهيه. والحسنة بعشر أمثالها ومَنْ همَّ بها ولم يعملها كُتبت له فرديه ،والسيئة بمثلها إن عملها فان لم يعملها لم يُكتب عليه شيء مما نواه . فنزل صلى الله عليه وسلم فقال له موسى: سل التخفيف. فقال صلى الله عليه وسلم:لقد رجعت إلى ربي حتى استحييت. لقد رضي المصطفى بالذي ربه قضاه . ثم نزل صلى الله عليه وسلم فرأى دخانا وسمع أصواتاً. فقال ما هذا يا جبريل ؟ قال :هذه الشياطين تحوم على أعين بني آدم لئلا يتفكروا في ملكوت السموات والأرض ولولا ذلك لرأوا العجائب مما أبدعه الله وأبداه. ثم ركب صلى الله عليه وسلم عائدا فمر بِعيرٍ لقريش فلما دنا منها نفرت وصرِع بعيرٌ وأنكسر حين حاذاه. فقال بعضهم هذا صوت محمد بن عبد الله . ولما رجع صلى الله عليه وسلم إلى الأكوان ودخل كرة الزمان والمكان وهبط إلى مكة كأن لم يفارقها بحال. وكان تطوره في قربه وبعده قدر لحظة وقتيه. فأتى قبيل الصبح الاباطح المكيه. وكذبوه لما علموا قصة مسراه. ومر به أبو جهل وقد استهزأ به وقال هل من خبر جديد فآذاه. فقال صلى الله عليه وسلم الصادق:لقد أسري بي ألليلة إلى رحاب القدس وعرج بي إلى السموات العليه. فاستعظمت قريش ذلك وضجت تنادي قومها وانفضَّ كل من مجلسه وفِناه . وحدثهم صلى الله عليه وسلم وهم بين مصفق ووا ضع يده على خده ومستبعد أسراء من أعلى الله عُلاه. وكذبه المطعم بن عدي .أطعمه الله من ضريع الزقوم ومن طينة الخبال سقاه . فقال له أبو بكر رضي الله عنه بئس ما قلت لابن أخيك أتكذبه وهو سيد الأسرة الهاشميه . أنا أشهد أنه صادق مأمون ،فرضي الله عن أبي بكر وأرضاه. ففاز بمرتب الصحبة والصديقيه ولذا كان سميره في الحضرة وخليفته على الامة وضجيعه بعد الانتقال. وقالوا يا محمد صف لنا بيت المقدس . وأخذ صلى الله عليه وسلم يصف هيئته وبناه . والتبس عليه النعت وكرب كربا شديدا فجيء بالمسجد الأقصى ورفع اليه. وأبو بكر يقول صدقت صدقت أشهد أنك رسول الله وقالوا يا محمد أخبرنا عن عيرنا فقص عليهم أمرها وذكر موضع كل منها وسماه وكان صلى الله عليه وسلم عليه أفضل الصلوات والتسليمات العطرة الزكيه منذأسري به وريحُه أطيبُ ريحٍ في وِهادِ هذا الكون ورُباه . دعاء ... بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين.يا ربنا لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك لا نحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك.صلي يا رب على سيدنا محمد عبدك ورسولك النبي ألامي كما تحب وترضى.. سبحان ربنا العلي الأعلى الوهاب. اللهم يا من وسعت رحمته من أطاعه وعصاه.نسألك بعظيم أنوارك الجليه التي أزالت رين القلب وصدا ه. ونتوسل إليك ببركة صاحب المقامات العليه .أن تقضي لنا مهم المهمات الدينيه، وان تتمم لكلٍ مقصده من أمور آخر ته ودنياه، وان تقصم عرى التكاسل والحسد النفسيه.وان تؤلف بين قلوب المسلمين وتهب لكلٍ من الخير ما تمناه. اللهم امنحنا الإعانة في الأقوال والأفعال. وسلمنا من خواطر الإعجاب والمُراءاه وانظمنا في سلك من اخترتهم ممن أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين. وامنُن علينا وعلى والدينا بالفوز والأمان واجعل مقعد الصدق منزل كل منا ومرقاه. (سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين) ماهر- أبو يحيى فلسطين
القرآن الكريم
القرآن الكريم مقروءا
ترتيلات القرآن الكريم
تسجيلات نادرة القرآن الكريم
نور النبي
رسول الله في أعين محبيه
رد الشبهات عن رسول الله
آل بيت رسول الله
صحابة رسول الله
أضف لمعلوماتك الإسلامية
المنتدى الإسلامي
البحث في الملفات
 
البحث في المقالات
 
السيرة النبوية
مقروءة
مسموعة
نور النبي
المكتبة الإسلامية
الكتب والبحوث
التسجيلات الصوتية
التسجيلات المرئية
نور النبي
المرأة والطفل
نصائح ذهبية
إيمانك يا مؤمنة
علمي طفلك الإيمان
نور النبي
Facebook
صفحة موقع نور النبي

صفحة فضيلة الشيخ
أبوهاشم الشريف
نور النبي
انت الزائر رقم 6303780
أخبار الموقع عن الموقع اتصل بنا رد الشبهات عن رسول الله آل بيت رسول الله الرئيسية
Powered By Ray-IT - All Rights Reserved 2006